أحرار رغم القيد

القيق يعلّق اضرابه واتفاق بالافراج عنه

|
القيق يعلّق اضرابه واتفاق بالافراج عنه

 اخباريات:  علق الاسير الصحافي محمد القيق بعد ان "اكدت النيابة العامة للمحكمة العليا اليوم (الجمعة) في ردها على الاستئناف انها لن تعيد تجديد امر اعتقاله الاداري" وفقا لما نقلته وكالة فرانس برس عن زوجته فيحا شلش


وقالت شلش ان "محمد اوقف اضرابه"، موضحة انه اتخذ هذا القرار "بعد ان اكدت النيابة العامة للمحكمة العليا اليوم (الجمعة) في ردها على الاستئناف الذي قدمناه ضدها بانها لن تعيد تجديد امر اعتقاله الاداري".

واضافت ان النيابة العامة اكدت انها "ستكتفي بمدة الثلاثة اشهر التي فرضتها عليه السلطات وتنتهي في 14 نيسان/ابريل المقبل (...) ووعدت باطلاق سراحه في الموعد المحدد"، معتبرة ذلك "انتصارا قانونيا".

واعتقلت قوات الاحتلال محمد القيق (34 عاما) للمرة الثانية في 15 كانون الثاني/يناير واصدرت امرا عسكريا بوضعه قيد الاعتقال الاداري دون توجيه اي تهمة له او محاكمته لمدة ثلاثة اشهر. وكانت قد افرجت عنه في ايار/مايو 2016 بعد اعتقاله اداريا لستة اشهر وبعد اضراب عن الطعام من قبله استمر 94 يوما.

أضف تعليقاً المزيد