أحرار رغم القيد

قراقع: الأسرى قد يعودوا من جديد لخوض الاضراب عن الطعام

|
قراقع: الأسرى قد يعودوا من جديد لخوض الاضراب عن الطعام

اخباريات:  أكد الوزير عيسى قراقع رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين، أن الاسرى هددوا  بالعودة من جديد لخوض الاضراب ، اذا ما استمرت ادارة السجون الاسرائيلية بعدم الالتزام بالتفاهمات التى أبرموها مع المعتقلين خلال الاضراب والذي استمر منذ من 17/4 حتى 27/5/2017

ونقلت وكالة سما عن الوزير قراقع إن ادارة السجون لم تلتزم حتى الان بالاتفاق الذي أبرمته مع الاسرى عند تعليق الاضراب، وهذا خلق حالة غضب واستياء شديدة، موضحاً أن العقوبات على الاسرى الذين خاضوا اضراب الـ41 يوما  ما زالت مستمرة.

وأوضح قراقع بأن التقرير الصادر عن نقابة المحامين الاسرائيليين، قد تحدث عن عدد كبير من المشاكل التي يعاني منها الاسرى كالعزل والاكتظاظ والاهمال الطبي وقلة النظافة والظروف البيئية السيئة صيفا وشتاء وعدم وجود علاج نفسي للمرضى وسوء الطعام المقدم ومشاكل في زيارات الاهالي وما يسمى "المنع الامني"، يؤكد بأن ظروف الاسرى صعبة وباعتراف اسرائيلي.

وأشار قراقع الى أن مطالب الأسرى مشروعة ومحقة عند خوضهم الاضراب ، ومع كل هذا نجد ادارة السجون لاتحترم حقوقر المعتقلين وتعمل على تحسين ظروف الاسر المتعلقة بهم وبشروط الحياة داخل السجون

واضاف رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين، اسرائيل حتى الان تمارس النزعة الانتقامية ضد الاسرى المضربين ، وتمنهم من الزيارات ، وتقوم بفرض غرامات مالية عالية، ومعاقبتهم من الشراء "الكانتين".

وفيما يتعلق  بزيارة ذوي الاسرى ، لابنائهم المعتقلين في غزة، أكد قراقع لـ" سما" ، بان من احد المشاكل الكبرى موضوع زيارات غزة ضمن الاتفاق الحاصل ولم يتم الالتزام به، لذلك اصبحت الامور محتقنة ومتوترة ومن غير المستبعد أن يكون هناك خطوات احتجاجية جديدة يقوم به الاسري داخل سجون الاحتلال الاسرائيلي.

أضف تعليقاً المزيد