اخباريات محلية

سلفيت: العمل والرؤية العالمية تحتفلان بتخريج طلبة التدريب المهني

|
سلفيت: العمل والرؤية العالمية تحتفلان بتخريج طلبة التدريب المهني

  اخباريات:  نظمت وزارة العمل ومؤسسة الرؤية العالمية، اليوم الخميس في سلفيت، حفل تخريج طلبة الدورات المهنية، والتي نفذت خلال عام 2017 في مراكز التدريب المهني بمحافظات رام الله وسلفيت ونابلس.

وتم التخريج بحضور كل من وكيل وزارة العمل سامر سلامة، ومحافظ سلفيت اللواء إبراهيم البلوي، ومدير البرامج في مؤسسة الرؤية العالمية الفريد نورجا، ورئيس غرفة تجارة وصناعة سلفيت إياد أبو زيد.
 
 
في بداية الحفل تحدث محافظ سلفيت عن أهمية التدريب المهني والتوجه له بشكل أكبر من التعليم الجامعي، وخاصة في ظل حاجة السوق لمهنيين مدربين وارتفاع نسبة البطالة بين خريجي الجامعات، ودعا في كلمته وزارة العمل إلى تفعيل مركز التدريب المهني في محافظة سلفيت وتزويده بالكوادر الفنية اللازمة.
من جهته تحدث سامر سلامة وكيل وزارة العمل عن الخطط والاستراتيجيات التي تعمل عليها الوزارة لدعم التدريب المهني في مختلف محافظات الوطن، مشيرا إلى احتلال التدريب المهني دورا متقدما في مختلف دول العالم، وأن الوزارة تسعى ضمن سياستها إلى عقد دورات تلبي احتياجات سوق العمل وتساهم في تشغيل نسب عالية من خريجي التدريب المهني ووعد سلامة أهالي محافظة سلفيت بتشغيل مركز التدريب المهني بأقرب وقت ممكن، وقدم شكره لمؤسسة الرؤية العالمية على تقديم الدعم وشراكتها مع الوزارة في هذا المجال وثمن جهود محافظة سلفيت وتكاتف كافة المؤسسات في المحافظة لإقامة وتشغيل مركز التدريب المهني بالمحافظة.
أما الفريد نورجا مدير البرامج في مؤسسة الرؤية العالمية تحدث عن مميزات المجتمع الفلسطيني من ناحية ارتفاع نسب التعليم، وكونه مجتمعا شبابيا، وهذه مميزة مهمة لإقامة أي اقتصاد في العالم وأضاف: "بالرغم من هذه الميزة إلا أن الإقبال على التدريب المهني ضعيف في فلسطين بما لا يتجاوز ٥ بالمائة وأن نسب البطالة بين خريجي الجامعات حوالي ٥٠ بالمائة  مما يدعو للتوعية وتكثيف الجهود من أجل توجيه الشباب نحو التدريب المهني".
 
 
أما إياد أبو زيد رئيس غرفة تجارة وصناعة سلفيت تحدث عن أهمية وجود مركز تدريب مهني في سلفيت، وهذا يعتبر ميزة للمحافظة ونوه إلى أن الغرفة بدأت بعقد دورات خياطة بالمركز، وهناك خطط لعقد دورة نجارة قريبا.
من جهته شكر نضال عايش مدير عام التدريب المهني بوزارة العمل مؤسسة الرؤية العالمية على الشراكة مع الوزارة بهذا المجال، كما شكر العاملين في مراكز التدريب المهني على الجهود التي يبذلوها وأشار إلى أن نسب التشغيل بين خريجي الدورات تصل إلى ٨٠ بالمائة وفي بعض الحقول تصل إلى ١٠٠ بالمائة.
وفي ختام الحفل تم تكريم المؤسسات المساهمة في إنجاح هذه الدورات وتوزيع الشهادات على الخريجين.
يذكر أن مؤسسة الرؤية العالمية تتشارك مع وزارة العمل بتنفيذ دورات مهنية منذ ثلاث سنوات وتم خلالها تخريج ما يقارب ١٣٠٠ شاب وشابة بتخصصات مختلفة بناء على دراسة احتياجات السوق، وفتح ١٠ تخصصات مهنية جديدة تلبي احتياجات سوق العمل.

أضف تعليقاً المزيد