اخباريات فلسطينية

الرئيس عباس: اتفاق أوسلو مات و أمريكا لم تعد وسيطا و لم نجمد التنسيق الامني

|
الرئيس عباس: اتفاق أوسلو مات و أمريكا لم تعد وسيطا و لم نجمد التنسيق الامني

 القدس المحتلة:   قال الرئيس محمود عباس "أبو مازن" إن الولايات المتحدة لا يمكن ان تكون وسيطا للمفاوضات، مجددا القول إن اتفاق اوسلو قد مات، وفي الوقت نفسه أكد أن السلطة الفلسطينية لم تسقط خيار المفاوضات بعد الأزمة التي تسببها إعلان ترامب عن القدس عاصمة لإسرائيل ولم يتم تجميد التعاون الامني رغم أن إسرائيل لا تفي بالتزاماتها”.

وقال "أبو مازن" في مكالمة مع زعيمة حزب "ميرتس" اليساري الإسرائيلي، أمس الجمعة: نحن مستعدون للعودة إلى المفاوضات، ولم نرغب أبدا في ترك هذه المفاوضات، لكن وللأسف لا أحد يقترح علينا إقامتها، وخاصة الولايات المتحدة، التي تريد الىن معاقبتنا.

وأضاف الرئيس عباس إن ترامب وعده قبر سنة بطرح مبادرة جيدة لحل الصراع، وفي عدة اتصالات ومباحثات وعد أيضا بصفقة جيدة، ولكنه بعد ذلك جاء بالمفاجأة السيئة بإعلانه المتعلق بالقدس، والتي لا يمكننا القبول بها.

من جانبها، أكدت غالؤون أن اليمين الأمريكي والإسرائيلي سيقودان إلى نتائج عنيفة وكارثية، تؤدي إلى فقدان كامل الثقة بين الفلسطينيين والإسرائيليين.وأضافت أن حل الدولتين هو الحل الوحيد الممكن، ولكن لا يوجد قيادة شجاعة في إسرائيل لتحقيق ذلك.

أضف تعليقاً المزيد