أهل الفن

أول صورة لشقيقة ماهر عصام الجميلة التي توفيت بنفس مرضه ودفن إلى جوارها

|
أول صورة لشقيقة ماهر عصام الجميلة التي توفيت بنفس مرضه ودفن إلى جوارها

القاهرة:  فجع الوسط الفني بوفاة الفنان المصري ماهر عصام صباح الأحد 17 يونيو عن عمر يناهز 38 عام، وذلك بعد إصابته بنزيف في المخ، وتعرضه لغيبوبة.

معاناة ماهر عصام بدأت منذ 7 سنوات، بعد وفاة شقيقته الوحيدة “حنان”، والتي وافتها المنية بعد معاناة طويلة مع مرض الفشل الكلوي، ثم إصابتها بنزيف في المخ، وهو نفس المرض الذي أودى بحياة عصام.
الفنان محمد عبدالحافظ، والذي كان مقربا من ماهر عصام قبل وفاته، قال: “تعتبر وفاة شقيقته هي التي قصمت ظهره، حيث أنه رأى معاناتها الشديدة خلال المرض وتوفت أمام عينيه، وتعب كثيراً بعد وفاتها متأثراً برحيلها”.

كما كشف أن وصية ماهر عصام الأخيرة كانت أن يتم دفنه بجوار شقيقته، حيث قال إن عصام طلب منه في حال وفاته أن يدفنه بجوار شقيقته بمقابر العائلة بأبو رواش، ولفت إلى أنه تواجد معه منذ إصابته بنزيف في المخ وحتى وفاته ولم يتركه للحظة.

وقد تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي أول صورة منسوبة لشقيقة ماهر عصام، “حنان”، وقد ظهرت في الصورة مرتدية ملابس محتشمة وتلف حجاب على رأسها، وقد بدت قريبة الشبه بشقيقها الفنان الراحل.

وكان ماهر عصام، قد توفي فى الساعات الأولى من صباح الأحد 17 يونيو، عن عمر يناهز 38 عامًا، بعد أزمة صحية نقل على إثرها لدار الفؤاد، بعد إصابته بنزيف فى المخ بعد انفعاله عقب خسارة المنتخب المصرى من أوروجواى.
 
 
 
 

أضف تعليقاً المزيد