اخباريات فلسطينية

يديعوت تزعم : جاسر البرغوثي أدار من غزة الهجمات المسلحة على أهداف اسرائيلية مؤخرا

|
يديعوت تزعم : جاسر البرغوثي أدار من غزة الهجمات المسلحة على أهداف اسرائيلية مؤخرا

 القدس المحتلة:  كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية نقلا عن مسؤولين في السلطة الفلسطينية عن ان أسيرا محررا يسمى جاسر البرغوثي، وتم إبعاده الى غزة بموجب صفقة "شاليط" لتبادل الأسرى بين حماس وإسرائيل، يقف وراء تنظيم الهجمات المسلحة الأخيرة في الضفة الغربية.

ووفق الصحيفة، فإن جاسر البرغوثي، مسؤول عن خلية الضفة الغربية في حركة حماس ويعمل من غزة على توجيه تنفيذ عمليات ضد أهداف إسرائيلية تحت إشراف مباشر من صالح العاروري وماهر عبيد، القياديان في حركة حماس.

وفي الهجومين المسلحين مؤخرا أديا الى مقتل 3 إسرائيليين، نفذوه مسلحون يعتقد أنهم من عائلة برغوثي التي ينتمي إليها جاسر. وجاسر برغوثي هو عم صالح البرغوثي أحد أعضاء الخلية التي هاجمت مستوطنة عوفرا وأدت الى مقتل الطفل الذي ولد قبل أوانه بعد إصابة أمه الحامل بجروح خطرة، وفق الصحيفة.

وجاسر برغوثي ابن بلدة كوبر في قضاء رام الله هو أحد المسؤولين في الجناح المسلح لحركة حماس، وكان مسؤولا عن تنفيذ عملية عام 2003 أدت الى مقتل 3 عناصر في الجيش الإسرائيلي. وتم الحكم عليه بالسجن 9 مؤبدات، وتم إطلاق سراحه في عملية تبادل الأسرى مع حماس عام 2011.

ووفق صحيفة "يديعوت أحرونوت"، فإن جاسر البرغوثي كان المسؤول عن تشكيل الخلية وتحضيرها، والمسؤول عن تلقيها التدريبات لتنفيذ الهجمات.

أضف تعليقاً المزيد