منوعات

أردوغان يهاجم الممثلة دنيز شاكر بعد إهانتها لفتيات محجبات: «إنها الفاشية في أكثر أوضاعها انحطاطاً»

|
أردوغان يهاجم الممثلة دنيز شاكر بعد إهانتها لفتيات محجبات: «إنها الفاشية في أكثر أوضاعها انحطاطاً»

وكالات:  هاجم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الممثلة دنيز شاكر بعد إهانتها لفتيات محجبات واتهمها بـ «الفاشية». إذ قال أردوغان، في اجتماع لحزب العدالة والتنمية (AKP): «ما اسم الإساءة التي قامت بها؟ بما أنها ممثلة، فقد أثبتت حقيقتها المسمومة عندما فعلت ما فعلته مع الفتيات المحجبات». وتابع: «هجومها على بناتنا فقط لأنهنّ محجبات دليل على أنّها فاشيّة في أكثر أوضاعها انحطاطاً». وأكد أن التعرض لحرية الآخرين يعتبر إساءة ولا يُمكن قبولها، واعتبر أن ما فعلته يشبه عقلية حزب الشعب الجمهوري (CHP) الذين يتدخلون في حياة الآخرين. وختم كلمته التي ألقاها في البرلمان التركي في العاصمة أنقرة، بالتأكيد أنه في المقابل يحاول حزب العدالة والتنمية الحفاظ على حياة الناس وخصوصيتهم.

الممثلة دنيز شاكر وهي في حالة سكر شديد

بدأت الأزمة بحديث الصحف التركية عن قيام شاكر وهي في حالة سكر في أحد المقاهي بمدينة إسطنبول مع اثنين من صديقاتها، بالتهجم على 7 نساء بينهن محجبات كن بالطاولة المجاورة لها. إذ قالت لهن: «هل هنا الجزيرة العربية؟ (تقصد السعودية) ما الذي جاء بكن إلى هنا؟»، لتلتقط بعدها صورهن رغم اعتراضهن على ذلك، وفق ما نقل موقع قناة A Haber التركية. ووصف الموقع التركي تصرف دنيز بـ «الوقح»، مؤكدين أن العاملين بالمقهى وصديقات الممثلة التركية تدخلوا لتهدئة الموقف، فيما تقدمت صديقاتها باعتذار للسيدات.
فيما انتشرت صور للممثلة التركية تظهرها في حالة غير واعية.
بعد انتشار الخبر بساعات في الصحف التركية، وانتقاد مستخدمي الشبكات الاجتماعية لموقف الممثلة التركية، تحركت السلطات المسؤولة بشكلٍ رسمي، وفق موقع CNN Türk. إذ أعلن مكتب رئيس النيابة العامة في إسطنبول عن فتح تحقيق ضد الممثلة بتهمة إهانة السيدات، بعد رفع السيدات دعوى قضائية رسمية ضدها.

أضف تعليقاً المزيد