رياضة

قطر تفوز بكأس آسيا بالفوز على اليابان 3-1

|
قطر تفوز بكأس آسيا بالفوز على اليابان 3-1

 خسر منتخب اليابان أمام قطر بنتيجة 1 – 3 في المباراة التي جمعتهما اليوم بملعب "مدينة زايد الرياضية" في نهائي بطولة كأس اسيا المقامة حالياً بدولة الإمارات.


وتوج منتخب قطر بطلاً لمسابقة كأس اسيا للمرة الاولى فى تاريخه فيما خسر منتخب اليابان أول نهائي في تاريخ مشاركاته بالمسابقة.

جاءت أهداف منتخب قطر عن المعز علي وعبد العزيز حاتم وأكرم عفيف فى الدقائق 12 و27 و83 على التوالي بينما جاء هدف منتخب اليابان الوحيد عن طريق تاكومي مينامينو في الدقيقة 69 من عمر المباراة.

ورفع المعز علي رصيده من الأهداف إلى 9 مع منتخب قطر في تلك النسخة، ليصبح أول لاعب يسجل 9 أهداف في نسخة واحدة من بطولة كأس اسيا.

وصعد منتخب اليابان لنهائى كأس آسيا بعد الفوز على إيران بثلاثية نظيفة فى المباراة التى جمعتهما على ملعب "هزاع بن زايد" ضمن منافسات الدور نصف النهائى، فيما تغلب منتخب قطر على الإمارات برباعية نظيفة في المباراة التى جمعتهما بملعب "محمد بن زايد" فى مفاجأة من العيار الثقيل.

كانت هذه المواجهة الخامسة التي تجمع بين منتخبي قطر واليابان في بطولة كأس اسيا، حيث فازت قطر 3-صفر في 1988، ثم تعادلا 1-1 في 2000 و2007، لكن اليابان قلبت تأخرها مرتين وفازت 3-2 في ربع نهائي 2011 قبل تتويجها.

وكان العنابي قد دخل البطولة المكونة من 23 لاعبًا وهم، سعد الشيب - يوسف حسن - محمد البكري  في حراسة المرمى، وبيدرو ميجيل - عبد الكريم حسن - طارق سلمان - حامد إسماعيل - بوعلام خوخي - بسام الراوي - عبد الكريم العلي - تميم المهيزع  في الدفاع، وأحمد فتحي - عبد العزيز حاتم - حسن الهيدوس - سالم الهاجري - كريم بوضيف - عبد الرحمن محمد - عاصم ماديبو - أحمد معين  بمنتصف الميدان، وأحمد علاء الدين - أكرم عفيف - المعز علي - علي عفيف في الهجوم.

ومن بين 23 لاعبًا يوجد 11 لاعبًا فقط من أصول قطرية، حيث ضمت قائمة العنابي لاعبين من مصر والسودان وتنزانيا والجزائر، وعدد من الدول الأخرى.

وترجع أصول كل من أحمد فتحي وأحمد علاء لمصر، حيث أن الأول هو ابن فتحي عبدون اللاعب المصري السابق والمدرب بقطر.

ومن السودان ضمت قائمة العنابي كل من المعز علي وعاصم ماديبو وعبد الكريم حسن وحامد إسماعيل.

ومن العراق هناك بسام الراوي فيما ضمت قائمة قطر كريم بوضياف، وبوعلام خوخي، وترجع أًصولهما للجزائر.

ومن تنزانيا ضمت قطر الشقيقين أكرم عفيف وعلي عفيف، وكان لأوروبا نصيب من قائمة العنابي، حيث ضمت بيدرو ميجيل صاحب الأصول البرتغالية.

أضف تعليقاً المزيد