اخباريات فلسطينية

مستعربون صهاينة يختطفون شابا من مسجد

|
مستعربون صهاينة يختطفون شابا من مسجد

رام الله:  اختطفت قوات المستعربين التابعة لجيش الاحتلال، مساء اليوم الجمعة، شابا من داخل مسجد جمال عبد الناصر وسط مدينة البيرة بالضفة الغربية.

وافادت مصادر محلية، أن قوات المستعربين الخاصة اختطفت خادم مسجد عبد الناصر حمزه غانم من البيرة يبلغ من العمر 30 عاما.

وقالت طواقم اسعاف الهلال الاحمر إنها تعاملت مع 5 اصابات خلال اقتحام مدينة رام الله "اصابة بالرصاص الحي واصابتين مطاط واصابتين غاز"، موضحة أنه تم نقلهم إلى مستشفيات رام الله.

ودفعت قوات الاحتلال الاسرائيلي بقوات كببرة من جيش الى البيرة، حيث اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال.

وأطلقت قوات الاحتلال الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط نحو الشبان، الذين ألقوا الحجارة على الجنود.

في السياق ذاته، ندد يوسف ادعيس وزير الأوقاف والشؤون الدينية بالاعتداء على حرمة مسجد جمال عبد الناصر الواقع في مدينة البيرة من قبل مجموعة من المستعربين الذين دنسوا المسجد ترافقهم مجموعة من الكلاب تحت مبررات واهية ومرفوضه.

وأضاف: "إن هذا الاعتداء الجبان على مكان عبادة ديني ومقدس، دون مراعاة لحرمته ولقداسته ولقيمته الدينية والمعنوية هو جزء من مسلسل الاعتداءات التي تطال مقدساتنا الاسلامية والمسيحية بشكل يومي خاصة في المسجد الأقصى درّة فلسطين من قبل قوات الاحتلال وسوائب المستوطنين وبغطاء سياسي من حكومة الاحتلال اليمينة".

وأوضح ادعيس أن قوة المستعربين التي جاءت لتسرق مقتنيات المسجد من اجهزة تسجيل الكاميرات "  "DVRبعد كسر أبواب غرفة الأذان الموحد، اعتدت بالضرب على الموظف في المسجد حمزة غنام بعد ربطه.

وطالب وزير الاوقاف والشؤون الدينية ، المجتمع الدولي بحماية المقدسات الاسلامية والمسيحية في فلسطين من الاعتداءات التي تأخذ شكلاً ممنهجاً.

أضف تعليقاً المزيد