اخباريات محلية

ورشة مشتركة ما بين الشبان المسيحية واللجنة الاهلية لمحافظة نابلس

|
ورشة مشتركة ما بين الشبان المسيحية واللجنة الاهلية لمحافظة نابلس

نابلس:  نظمت جمعية الشبان المسيحية -برنامج المرأة التنموي بالشراكة والتعاون مع جمعية اللجنة الاهلية لقاءاً مفتوحاً حول " تعزيز حقوق الملكية المشتركة للمرأة داخل مؤسسة الزواج " وتم فيه عرض مبادرة " المساهمات المالية المشتركة تعني ملكية مشتركة مسجلة رسمياً"  وكان اللقاء برعاية محافظة نابلس .

وافتتحت نائب محافظ نابلس السيدة عنان الأتيرة اللقاء المفتوح ورحبت بالحضور وتحدثت حول أهمية تنفيذ المشروع على مدى السنوات السابقة في المحافظة وابعاده على المدى البعيد ومدى وعي المرأة بحقوقها واهمية تحقيق المساواة وعدم التمييز للمرأة داخل مؤسسة الزواج واستناداً للشريعة والقوانين المنصوص عليهالتمكينها اجتماعياُ , قانونياً , اقتصادياً وأبدت تعاون المحافظة لقضايا اجتماعية للمرأة وقانونية ضمن جهود الدائرة القانونية والاجتماعية في المحافظة.
من جهتها رحبت مديرة مشروع الملكية المشتركة في الشبان المسيحية السيدة نسرين قواس بالحضور وشكرت المحافظة على الاستضافة وأشارت الى أهمية المشروع وأهدافه ومخرجاته في مراحله الأخيرة حيث تم تنفيذه في جميع محافظات الوطن ولما له ابعاد اجتماعية واقتصادية ونفسية على المرأة على وجه الخصوص والاسرة والمجتمع بأكمله ونتج عنه قضايا اجتماعية كانت قد تعرضت لها المرأة من صعوبات ومشاكل تواجهها في حياتها الاجتماعية والاقتصادية من مشاركتها مع زوجها في المساهمات المالية بمختلف اشكالها ولا يكون مقابل مساهمتها ضماناً مستقبلياً لها سوى سداد ماشاركت به وخاصة زيادة الصعوبات عند حدوث حالات الانفصال والطلاق.
ومن منطلق الشراكة الحقيقية وتكاتف جهود المؤسسات المجتمعية لتحقيق اهداف المشروع والوصول الى مختلف الشرائح المجتمعية من رجال ونساء وشباب تأتي سلسلة اللقاءات التثقيفية التوعوية التي تنفذ في مختلف المواقع في المحافظة وتنفيذ مبادرات هادفة الى التوعية وسيرها للإستدامة بين الأجيال وعلى مر السنوات القادمة , من باب تلك الشراكة تأتي شراكة وتعاون جمعية اللجنة الاهلية في نابلس مع الشبان المسيحة من سنواتها السابقة وصولاً الى تنفيذ مشروع تعزيز الملكية المشتركة للمرأة داخل مؤسسة الزواج وقذ تحدثت عن تلك الشراكة الآنسة يسرى سماعنة منسقة البرامج نيابة عن المهندس نصير عرفات مدير اللجنة الاهلية ومن منبر ذلك اللقاء المفتوح استهلت الحديث حول اطلاق المبادرة التي تحمل عنوان " المساهمات المالية المشتركة بين الزوجين تعني ملكية مشتركة مسجلة رسمياً " والتي ستنفذها جمعية اللجنة الاهلية مع الشبان المسيحية وبالتعاون مع بلدية نابلس والتي تتضمن توزيع لافتات في مجمعات السيرفيس في محافظة نابلس.
وتناولت المحامية لونا عريقات من جمعية الشبان المسيحية الجانب القانوني لحقوق المرأة ومدى وعي النساء من حيث المساهمة المالية والمشتركة بين الزوجين وبينت حق الزوجة في المطالبة في امتلاك وتسجيل ذلك ضمن إجراءات واثباتات قانونية بعيداً عن العادات والتقاليد التي تنتقص حق الزوجة بهدف ضمان حقها في المستقبل وتمكينها اقتصادياً واستقرارها اجتماعياً .
وأضافت المستشارة القانونية بمحافظة نابلس لينا عبد الهادي الى ازدياد اعداد القضايا الاجتماعية التي تترد على المحافظة ومدى صعوبتها في حال كان تطبيق القانون الشرعي ضمن المطالبة الحقوقية للمرأة داخل المؤسسة الزوجية والاسرية تدعو للمساواة وعدم التمييز مؤكدةً على الشراكة الزوجية ضمن المساهمات والممتلكات لضمان حقوق الطرفين على المدى البعيد وخاصة المرأة وهنا يأتي دور وعي الفتيات المقبلات على الزواج .
وتم نقاش بعض القضايا الاجتماعية القانونية من حضور افراد المجتمع المحلي في اللقاء ونقاشه مع المحاميات والدائرة القانونية والاجتماعية في المحافظة ومتابعتها كلاً لجهات الاختصاص. وكان بحضور مؤسسات مجتمعية وسيدات من المجتمع المحلي باشراف وميسرة اللقاء منسقة الشمال السيدة نسرين زلموط من جمعية الشبان المسيحية .

 
 
 
 

أضف تعليقاً المزيد