اخباريات فلسطينية

مصدر فصائلي مطلع: توجه لتهدئة حدود غزة لهذا السبب

|
مصدر فصائلي مطلع: توجه لتهدئة حدود غزة لهذا السبب

اخباريات:  أفاد مصدر فصائلي مطلع بأن الهدوء الذي شهدته حدود قطاع غزة خلال اليومين الماضيين، وما تضمنه من وقف لإطلاق الصواريخ بعكس ما شهدته الثلاثة أيام التي أعقبت اعتقال أربعة من أسرى "الهروب العظيم" جاء من اجل تسليط الضوء على قضية الأسرى في السجون الإسرائيلية الذين يتعرضون لجرائم واعتداءات منظمة من الاحتلال.

ونقلت صحيفة الايام المحلية عن المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه، إن الفصائل في القطاع قررت تكريس جل جهدها، الآن، لمساندة الأسرى في السجن وعدم حرف الأنظار عن قضيتهم وعن الإضراب عن الطعام الذي سيخوضه اكثر من 1500 أسير وفي مقدمتهم عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الأسير مروان البرغوثي والأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين احمد سعدات، يوم الجمعة القادم، بالإضافة الى انتظار ما ستؤول إليه الأوضاع الأمنية والعسكرية في محافظة جنين مع تصاعد الحديث عن وصول احد أسرى "الهروب العظيم" إليها.

وتوقع المصدر نفسه ان تشهد الأيام القادمة تصعيداً عسكرياً إذا ما اقدم الاحتلال على اقتحام مدينة جنين.

وبين ان الفصائل ستقر سلسلة فعاليات تضامنية ومساندة لإضراب الأسرى ومن بينها إقامة خيام تضامن أمام مقر الصليب والدخول في إضراب عن الطعام وغيرها من الفعاليات.

وقال، ان لقاء الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي برئيس وزراء الاحتلال نفتالي بينيت، أول من أمس، لم يؤد الى حدوث أي اختراق في ملف تبادل الأسرى بين حركة حماس والاحتلال، كون ان الأولوية، الآن، بالنسبة للفصائل تتمثل في حماية الأسرى في السجون.

من جانبه، عقب القيادي في حركة حماس مشير المصري على ما تناقلته وسائل الإعلام عن تهديد إسرائيلي لـ"حماس" عبر مصر بالدخول لمعركة عسكرية إذا استمر إطلاق الصواريخ قائلاً، ان "حماس" لا تقبل التهديدات من أي جهة ولم تتلق مثل هذه التهديدات.

وأضاف، ان حركة حماس ستواصل العمل من اجل رفع الحصار وإنهاء الاحتلال وفق رؤيتها وقناعتها وخططها وبكل الوسائل المشروعة والمتاحة.

أضف تعليقاً المزيد