اخباريـات عالمية

إعلام إسرائيلي يكشف تفاصيل مثيرة حول تسلل شبكة إيرانية إلى نشطاء حزب نتنياهو لإثارة الخلاف

|
إعلام إسرائيلي يكشف تفاصيل مثيرة حول تسلل شبكة إيرانية إلى نشطاء حزب نتنياهو لإثارة الخلاف

 أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، بأن شبكة إيرانية نجحت في التسلل إلى نشطاء تابعين لحزب الليكود الذي يتزعمه رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو، عبر تطبيقي التراسل واتساب وتليغرام، منذ سبتمبر/ أيلول الماضي.

واخترقت الشبكة هذه المجموعات باستخدام حسابات وهمية، بهدف الحث على تنظيم تظاهرات ضد حكومة نفتالي بينيت الحالية في محاولة لإثارة الخلاف، وفقا لموقع "تايمز أوف إسرائيل".

ونشرت هذه الشبكة اقتراح تمويل مظاهرات ضد حكومة بينيت، كما طلب بعض أصحاب هذه الحسابات نقل رسائلهم إلى يائير نتنياهو، نجل رئيس الحكومة السابق.
وحاول أعضاء الشبكة عبر حسابات زائفة ظهر أصحابها وكأنهم من نشطاء "الليكود" زرع الخوف والفوضى في إسرائيل، حتى إنهم عرضوا تمويل مظاهرات لنشطاء من "الليكود" ضد حكومة بينيت، لا سيما المظاهرة التي نُظمت في سبتمبر/ أيلول الماضي في تل أبيب، واعتبرت حينها من أكبر المظاهرات المعارضة للحكومة الحالية.

كما نشر أعضاء المجموعة مضامين ضد نتنياهو وأنصاره في مجموعات "واتساب" لنشطاء في اليسار الإسرائيلي.

ووفقا لأحيا شاتس، مدير شركة "فيك ريبورتر" الإسرائيلية، فقد تمكن أعضاء الشبكة الإيرانية، بحسب الشبهات، من الوصول إلى 50 مجموعة "واتساب" مؤيدة لنتنياهو، تضم نحو 750 ألف عضو، وإلى 33 مجموعة عامة ومختلفة فيها نحو 345 ألف عضو، إضافة إلى تسع مجموعات مناهضة لنتنياهو فيها 45 ألف عضو.

وتمكن أعضاء الشبكة الإيرانية على ما يبدو من الوصول إلى نشطاء آخرين في "الليكود"، بينهم إيدي كوهين مستشار نتنياهو، وعضو الكنيست السباق نيسيم فاتوري.

وكانت "هيئة السايبر القومية" في إسرائيل قد حذرت يوم الأربعاء الماضي، من خطر شن هجمات إيرانية بهدف اختراق مجموعات "واتساب" إسرائيلية عبر حسابات وهمية وروابط تدعو أصحاب الهواتف إلى الانضمام لمجموعات تهتم بما يحدث في أسواق المال والبورصة.

أضف تعليقاً المزيد

الاكثر قراءة المزيد

الاكثر تعليقاً المزيد