اخباريات محلية

"الصحة": قدمنا أكثر من 6 ملايين خدمة صحية وطبية بمراكزنا في 6 شهور

|
"الصحة": قدمنا أكثر من 6 ملايين خدمة صحية وطبية بمراكزنا في 6 شهور

 اخباريات - رام الله:  أفادت وزارة الصحة الفلسطينية أن مستشفياتها وعيادات مديريات الصحة في الضفة الغربية قدمت حوالي 6 ملايين خدمة طبية وصحية لمراجعيها في النصف الأول من العام الجاري.

وقال وزير الصحة د. جواد عواد، في بيان، إن مرافق وزارة الصحة شهدت العديد من الإنجازات والافتتاحات في النصف الأول من العام الجاري، وذلك تحقيقاً لرؤية وزارة الصحة واستراتيجيتها الهادفة إلى توطين الخدمات الطبية وتقديمها للمواطنين بشكل آمن وفعال.

وأضاف أن الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء د. رامي الحمدالله يوليان القطاع الصحي أهمية خاصة، حيث تتلخص توجيهاتهم على ضرورة تطوير القطاع الصحي الحكومي وتوطين الخدمات الطبية.

المستشفيات في أرقام
واستقبلت أقسام الطوارئ في المستشفيات الحكومية في الضفة الغربية 413 ألفاً و918 مراجعاً، فيما اسقبلت العيادات الخارجية في هذه المستشفيات 285 ألفاً و116 مراجعاً.

وقالت وزارة الصحة في بيانها إن المستشفيات الحكومية شهدت ولادة 17992 مولوداً خلال الشهور الستة الأولى من العام الجاري، فيما أجرت غرف العمليات 29475 عملية جراحية صغرى وكبرى.

وأجريت في المستشفيات الحكومية مليونان و584 و994 فحصاً مخبرياً و282810 صورة أشعة، و31950 صورة طبقية و6411 صورة رنين مغناطيسي، خلال نفس الفترة.

الرعاية الصحيّة الأولية في أرقام
بلغ عدد مراجعي عيادة الطب العام في مختلف مديريات الصحة في المحافظات الشمالية، نحو مليون مراجع، فيما زار عيادات الاختصاص ما يقارب 250 ألفَ مراجع، وبلغ عدد مراجعي عيادات رعاية الأمومة والطفولة أكثر من 400 ألف مراجع.

وذكرت الوزارة أن عدد تطعيمات وفحوصات الطب الوقائي في مراكز الرعاية الأولية نحو 325 ألفَ فحصٍ وطُعم، وما يزيد عن مليون فحصٍ مخبري وصورة أشعة وصور مموجرام.

وأضافت أن عدد مراجعي اللجان الطبيَّة بلغَ 16700 مراجع، كما كان عدد السائقين المفحوصين أكثرَ من 30 ألفَ سائق. وقامت صحَّة البيئة في مختلف المديريات بنحو 50 ألف زيارة تفتيشية خلال النصف الأول من العام الجاري.

طرح عطاء بناء مستشفيين جديدين
وطرحت وزارة الصحة عطاءين لبناء مستشفى الرئيس محمود عباس في حلحول، ومستشفى دورا الحكومي.
وكان رئيس الوزراء وضع في التاسع من شباط عام 2015 حجر الأساس لهذين المستشفيين، وقد تم الانتهاء من إعداد التصاميم لهما، والبدء بالأعمال الخارجية.

فحوصات الأدوية والمواد الغذائية
وأفادت وزارة الصحة أن مختبر الصحة العامة المركزي أجرى حوالي 134 ألف فحص مخبري في النصف الأول من العام الجاري، وشملت فحوصات الأدوية ومواد التجميل والمياه والأغذية والأمصال، والعينات الطبية الأخرى

إنجازات في سطور
شهدت وزارة الصحة ومرافقها العديد من الإنجازات في النصف الأول من العام الجاري، حيث تم الإعلان  عن قرار إنشاء وحدة لزراعة القواقع في مجمع فلسطين الطبي وتشكيل لجنة طبية لمتابعة كافة الحالات المرضية.

ووقعت وزارة الصحة خلال النصف الأول من العام الجاري اتفاقية مع ممثل مبادرة التعليم الطبّية الفلسطينية في جامعة جورج واشنطن مايكل مورسي، وثيقة تفاهم حول بناء القدرات في الصحّة النفسيّة، كما وقعت الوزارة مذكرات تفاهم مع 6 مستشفيات أهلية وخاصة وذلك بهدف تحسين جودة الخدمات الطبية والإرتقاء بها إضافة الى ضبط العلاقة مع المستشفيات وتعزيز التعاون المشترك معها.
وجرى توقيع اتفاقية مع الاتحاد العام لعمال فلسطين والاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين يقضي بمنح العمال تأميناً صحياً جديدا سارياً في جميع مرافق وزارة الصحة، وللتحويلات الطبية.

ووقعت وزارة الصحة اتفاقية مع منظمة الصحة العالمية لتنفيذ برنامج التشريعات واللوائح الصحية الدولية إضافة الى تزويد المختبرات الطبية في الوزارة بغرف عزل للبكتيريا والفايروسات بقيمة مالية تصل الى حوالي مليون دولار، كما وقعت مع برامج الأمم المتحدة الانمائي اتفاقيات ب 1.6 مليون دولار لتنفيذ مشاريع صحية بتمويل من البنك الاسلامي للتنمية.
وأطلقت وزارة الصحة السجل الوطني الالكتروني لرصد حوادث الطرق بدعم من منظمة الصحة العالمية وبالشراكة مع المعهد الوطني الفلسطيني للصحة العامة وجهاز الشرطة الفلسطينية.

وأعلنت الوزارة عن قرار بالإلتزام بالوصفة الطبية لصرف المضادات الحيوية للمرضى من الصيدليات إضافة الى إلتزام الأطباء بالوصفة الطبية حسب البروتوكولات والنظام، فيما أعلن وزير الصحة د. جواد عواد عن تشكيل لجنة مختصة لمتابعة تنفيذ قرار ترشيد إستهلاك المضادات الحيوية في المشافي الحكومية، كما خفضت الوزارة 864 صنفاً دوائياً مستوردا.

وأطلقت الوزارة البروتوكول الطبي لأقسام الطوارئ وخطط الاستجابة للطوارئ في المراكز الصحية، إضافة إلى اعتماد تعليمات أسس اليقظة الدوائية للعام 2017 التي تضمن للمواطن الحق في الحصول على دواء آمن و فعال.

وخلال النصف الأول من العام الجاري أوعز رئيس الوزراء بتخصيص مليون دولار من الموازنة العامة لتشطيب قسم الطواريء الجديد في مستشفى رفيديا.

وافتتح رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، مبنى الطوارئ الجديد في المستشفى الوطني الحكومي بنابلس، وقام بتدشين العيادات الخارجية في مستشفى خليل سليمان الحكومي بجنين، حيث أعلن رئيس الوزراء عن تخصيص المبالغ اللازمة لافتتاح وحدة للقسطرة وجراحات القلب، والتي ستكون نواة لعلاج المرضى في محافظات الشمال، كما أعلن رئيس الوزراء عن تخصيص مبلغ 600 ألف شيقل لبناء مطبخ جديد للمستشفى.
 

أضف تعليقاً المزيد