اخباريات فلسطينية

صحيفة: أبو مازن منع المتحدثين الفلسطينيين من انتقاد سلطنة عمان

|
صحيفة: أبو مازن منع المتحدثين الفلسطينيين من انتقاد سلطنة عمان

اخباريات:  قالت مصادر فلسطينية لصحيفة "الشرق الأوسط"، إن السلطان قابوس عرض على الرئيس محمود عباس التدخل من أجل تقريب وجهات النظر بين الفلسطينيين والإسرائيليين، ورحب عباس بذلك.

وقالت المصادر إن الرئيس الفلسطيني "مع أي تدخل من شأنه إنقاذ الوضع، لكن وفق رؤيته المعروفة القائمة على آلية دولية".

وأكدت المصادر أن "الرئيس يريد دولاً عربية ضمن هذه الآلية إلى جانب الولايات المتحدة وروسيا والأمم المتحدة ودول أخرى".

وكان عباس على علم على ما يبدو باتصالات ولقاءات ستجري مع نتنياهو.

ومنع عباس أي إساءة لسلطنة عمان وأمر المتحدثين والمسؤولين الفلسطينيين بتجنب التعليق على لقاء قابوس مع نتنياهو، وبسحب أي تصريحات بهذا الصدد.

والتزمت السلطة الفلسطينية الصمت تجاه اللقاء، واضطر مسؤولون في حركة "فتح" الى سحب تصريحاتهم حول "التطبيع المرفوض".

ولم يعرف إذا كانت سلطنة عمان ستنجح في إحداث اختراق. لكن مصادر فلسطينية استبعدت ذلك في ظل التعقيدات الحالية. وقالت إن ثمة تبايناً كبيرا في وجهات النظر حول كيفية إطلاق عملية سياسية.

ولم تكن رام الله تفضل أن يتم استقبال نتنياهو بهذه الطريقة حتى لا يتشجع رؤساء عرب آخرون على بدء تطبيع علني مع إسرائيل. ويقول المسؤولون الفلسطينيون إن ذلك يجب أن يكون نتاجاً لاتفاق سلام وليس قبل ذلك. لكن هذه ليست أول زيارة لمسؤول إسرائيلي رفيع للسلطنة.

أضف تعليقاً المزيد