أحرار رغم القيد

الاحتلال يقتحم احد اقسام سجن رامون وينكل بالاسرى ويعزل 6 منهم

|
الاحتلال يقتحم احد اقسام سجن رامون وينكل بالاسرى ويعزل 6 منهم صورة ارشيفية توضح قمع الاحتلال للاسرى

اخباريات:  قامت وحدات القمع الاسرائيلية امس الاول، باقتحام احد اقسام سجن رامون بصورة وحشية وقامت بالتنكيل بكافة الاسرى في هذا القسم وتعريضهم لشتى صور القمع والعقاب والأيذاء بكل اشكاله. وعلمت "اخباريات" أن ادارة السجن قامت بتشتيت الاسرى وتفريقهم على كافة المعتقلات في فلسطين، كما تم الزّجّ بستة اسرى في الزنازين الانفرادية، عرف منهم القيادي البارز في حماس الاسير حسن سلامة من غزة، والاسير محمد الحروب من بلدة دير سامت بمحافظة الخليل، والاسير محمود عامر نصار من قرية مادما بمحافظة نابلس. وقالت مصادر مطلعة أن الاسير نصار وهو من قرية مادما جنوبي نابلس، كان له نصيب الاسد من القمع والتنكيل والتهديد المباشر حيث تم نقله في فترة وجيزة جدا لاكثر من معتقل وتم اختراع قضية جديدة له حيث نقل بموجبها الى محكمة بئرالسبع. وتعيش عائلة نصار حالة من التوتر والقلق الشديدين خوفا على حياة ومصير ابنهم الاسير محمود نصار، خاصة بعد تصريحات علنية لعدد  من افراد الامن داخل السجن انهم يرغبون في تصفية حساباتهم معه.

الاسير حسن سلامة

الاسير محمود عامر نصار

الاسير محمد الحروب

 

أضف تعليقاً المزيد