اخباريـات عالمية

الإحتلال يستنبط المقصود من كلمات "زينب" حول أبيها حسن نصر الله

|
الإحتلال يستنبط المقصود من كلمات "زينب" حول أبيها حسن نصر الله

 القدس المحتلة:  أبدى الناطق باسم جيش إسرائيل، أفيخاي أدرعي، انشراحه لما كشفته ابنة أمين عام حزب الله اللبناني، عن والدها وحرّضها عليها قائلا "أبوك هو من يحرمك ويحرم الآخرين من حياتهم الطبيعية".

ولفت أدرعي في تحليله الخاص لمقابلة كريمة حسن نصر الله إلى أنها "كشفت المستور عن والدها بكلمات لم تقلها وتعترف بالحقيقة".

وادعى أردعي في تدوينة على صفحته في "فيسبوك" أن "زينب نصر الله ابنة حسن نصر الله تكشف المستور عن والدها بكلمات لم تقلها وتعترف بالحقيقة كيف غيرت خطيئة والدها الكبيرة في 2006 حياتها رأسا على عقب.. هو يعيش في سجن نعم! هو يعيش في السرداب نعم! وإن استخدمت كلمات مناقضة للواقع، لكنه الواقع ولا أحد يمكن تفنيده".

وتناقلت وسائل إعلام محلية لبنانية المقابلة التي أجراها موقع "العهد" مع كريمة الأمين العام لحزب الله زينت، حيث قالت: "أكيد أنه (حسن نصرالله) لا يعيش تحت الأرض وهو ليس في سجن. كل ما هو بحاجة إليه متوفر لديه. وحياته طبيعية بكل جوانبها باستثناء ما يتعلق بحركة تنقلاته ولقاءاته التي تخضع للإجراءات الأمنية، يمكن أن يتوفر لوالدي وبحكم موقعه أن يعيش برفاهية أكبر لكنه يحب التواضع والحياة الطبيعية جدا. الذين يسعون وراء حياة الرفاهية لديهم توجهات مختلفة".

وأضافت وفقا لما نقله الموقع:"بالطبع يفتقد بالتأكيد أفراد عائلته، ويحب أن يراهم ويقضي وقتا أطول معهم. ومع ذلك، فهو متكيف مع الوضع ونحن نفهم جميعا أنه من واجبنا قبول الموقف. هذا واجب عيني. لا يعتقد الكثيرون أننا نراه أحيانا بضع مرات فقط كل عام، ولكن هذا صحيح. أقول لهم إن الأمر ليس سهلا، خاصة وأنني ابنته ولدي علاقة خاصة به. لكن علينا أن نضع في الاعتبار أن مجرد وجوده بيننا وبهذا القدر من العطاء فهذه نعمة لا تقدر...".

أضف تعليقاً المزيد