اخباريات فلسطينية

الاحتلال يدرس فعليا إغلاق المعابر الحدودية بسبب كورونا

|
الاحتلال يدرس فعليا  إغلاق المعابر الحدودية بسبب كورونا

 القدس المحتلة:  قالت وزراة الصحة في حكومة الاحتلال الاسرائيلي، ان عدد مصابي فيروس كورونا في اسرائيل ارتفع لـ 39 مصابا بعد تسجيل 10 حالات جديدة.

وأوضحت في بيان اوردته وسائل اعلام احتلالية، ان عدد المصابين بفايروس كورونا في "اسرائيل " ارتفع إلى 39 بعد تشخيص 10 حالات جديدة، جاء خمسة منهم من الخارج من (إيطاليا وإسبانيا وبلجيكا واثنان من النمسا).

وبحسب وسائل اعلام الاحتلال، فإن السلطات الإسرائيلية تدرس فعليا إغلاق جميع المعابر الحدودية وفرض الحجر الصحي المنزلي على جميع المواطنين العائدين من الخارج، ومنع دخول الأجانب، في إطار الإجراءات الهادفة لاحتواء تفشي فيروس كورونا المستجد، وفق ما أعلن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، في مؤتمر صحافي عقده مساء اليوم، الأحد.

وأعلن نتنياهو، في مؤتمر صحافي عقده مع وزير الصحة والمدير العام للزيارة، أن السلطات تدرس فرض الحجر الصحي على جميع المواطنين العائدين من الخارج ،وإغلاق حدودها أمام دخول الأجانب.

وأشار نتنياهو إلى أنه سيصدر تباعا تعليمات جديدة حول الإجراءات الحكومية لمواجهة الفيروس، وسط تقديرات بأن تصدر السلطات تعليماته الجديدة يوم غد، الإثنين، فيما شدد على أنه يجري مباحثات دولية متواصلة لبحث سبل منع تفشي الفيروس.

وأكد أن التعليمات بشأن توسيع عدد الدول التي سيفرض على العائدين منها الحجر الصحي، سيشمل في المرحلة المقبلة جميع دول العالم. وفرض الحجر الصحي على جميع العائدين من الخارج.

ولفت إلى أن جهود الوزارة وطاقم المختصين الإسرائيليين ستتركز خلال الفترة المقبلة على محاولة تطوير جهاز مزلي لتشخيص المرض، على غرار فحص الحمل، وذلك لتخفيف الضغط على المنظومة الصحية.

فيما أعلن وزير الصحة عن ارتفاع عدد الإصابات في البلاد مشددا على أنه سيعلن عن الحصيلة الجديدة في وقت لاحق اليوم.

كورونا: فرض الحجر على العائدين من مصر وإغلاق معبر طابا

تتجه السلطات الإسرائيلية إلى إغلاق الحدود البرية مع مصر، فيما أعلنت وزارة الصحة فرض الحجر الصحي المنزلي على جميع العائدين من مصر، وألغت شركة طيران "إل عال"، رحلة من نيويورك لأول مرة خوفا من تفشي فيروس كورونا المستجد.

وذكرت هيئة البث الإسرائيلية (كان)، أن شركات سياحة إسرائيلية تلقت، إخطارا من السلطات يفيد بأن الحدود البرية مع مصر ستكون مغلقة اعتبارا من الساعة 17:00 من مساء الأحد، دون مزيد من التفاصيل.

فيما لفت الموقع الإلكتروني لصحيفة يديعوت أحرونوت (واينت) إلى أن وزير الداخلية الإسرائيلي، أرييه درعي، سيوقع في وقت لاحق اليوم على قرار إغلاق الحدود. ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من السلطات المصرية حول ما أوردته القناة الإسرائيلية.

وأضاف المصدر أن القرار الوزاري سيشمل فرض الحجر الصحي المنزلي على جميع المواطنين العائدين من مصر لمدة 14 يومًا من تاريخ عودتهم، ومنع دخول الأجانب. وأشار الموقع إلى أن العاملين في المعبر الحدودي في طابا شرعوا بالترتيبات الأخيرة تمهيدا لتنفيذ قرارات الوزارة.

بحث فرض الحجر الصحي على العائدين من الولايات المتحدة

وعلى صلة، بحث نتنياهو مع نائب الرئيس الأميركي، مايك بنس، المسؤول عن ملف مكافحة الفيروس في الولايات المتحدة، إمكانية أن فرض الحجر الصحي المنزلي على العائدين من الولايات المتحدة، بحسب ما نقلت القناة 13 الإسرائيلية عن مسؤول في الحكومة الإسرائيلية.

وفي بيان صدر عن مكتب رئيس الحكومة، جاء أن "نتنياهو اتفق مع بنس على مواصلة المحادثات خلال الساعات المقبلة، بين الفريق الإسرائيلي للتعامل مع فيروس كورونا والفريق الأميركي، بهدف تعزيز التعاون التكنولوجي والعلمي بشأن فيروس كورونا، سنناقش أيضًا سبل التعامل مع التحديات المتعلقة بمنع انتشار للفيروس".

وأشارت القناة إلى أن النقاش يتصاعد بين الجهات الحكومية المعنية حول توسيع فرض الحجر الصحي على ليشمل العائدين من دول أكثر، وسط تقديرات بأن يشمل الحجر جميع العائدين من الخارج خلال الفترة المقبلة، مع اتساع رقعة انتشار الفيروس وارتفاع عدد الإصابات.

وذكرت تقارير سابقة أن مستشاري نتنياهو، مارسوا ضغوطا على وزارة الصحة من أجل منع إصدار تعليمات تقضي بإدخال القادمين من الولايات المتحدة إلى إسرائيل إلى حجر صحي منزلي، في إطار إجراءات الوقاية من فيروس كورونا المستجد.

ذكر موقع صحيفة "هآرتس" الإلكتروني أن وزارة الصحة الإسرائيلية كانت تعتزم ننشر تعليمات كهذه مساء اليوم، الأحد، لكن نتنياهو ومستشاريه يخشون من أن خطوة كهذه ستمس بالعلاقات مع الولايات المتحدة ورئيسها، دونالد ترامب.

يشار إلى أنه تم اكتشاف 447 إصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة، وبينها 12 إصابة اكتشفت في الأربع والعشرين ساعة الأخيرة.

وصرح مدير عام وزارة الصحة الإسرائيلية، موشيه بار سيمان طوف، للقناة 12 التلفزيونية، أمس، أن الوزارة تعتزم الإعلان عن وجوب دخول القادمين من نيويورك وكاليفورنيا وواشنطن إلى حجر صحي منزلي، لأنه "توجد في هذه المناطق أعلى نسب الإصابة بالمرض". لكن الصحيفة قالت إن مستشاري نتنياهو يمارسون ضغوطا على وزارة الصحة، منذ صباح اليوم، كي تتراجع عن التعليمات الجديدة.

وفيما يدعي بار سيمان طوف أن الاعتبارات السياسية لا تؤثر على القرارات المهنية بشأن منع انتشار الفيروس، تعالت أصوات جهات طبية إسرائيلية مقربة من مراكز اتخاذ القرارات في وزارة الصحة التي تقول إن يوجد تدخل زائد من جانب المستوى السياسي، وخاصة من جانب نتنياهو. وقالوا إن هذا التدخل يتعلق بمضمون تعليمات وزارة الصحة وتوقيت نشرها أيضا.

ووصل عدد مصابي الفيروس في إسرائيل إلى 25 مصابا، يخضعون للحجر الصحي بمستشفى "شيبا" قرب تل أبيب.

والسبت، أعلنت وزارة الصحة المصرية، تسجيل أول حالة وفاة و33 إصابة جديدة بفيروس كورونا، على متن مركب سياحي جنوبي البلاد، ليرتفع إجمالي الإصابات المؤكدة في البلاد إلى 37.

أضف تعليقاً المزيد